الإصدار التالي من Wear OS قادم في الخريف

تستعد شركة جوجل لطرح إصدار جديد من نظامها لتشغيل الأجهزة القابلة للارتداء (Wear OS) البالغ عمره ست سنوات، بحيث يسمح التحديث القادم بوصول أسرع إلى المعلومات والتطبيقات.

وبالرغم من أن النظام التشغيلي لم يحظ بالكثير من الاهتمام حديثًا، لكن جوجل لم تتخل عن (Wear OS).

وأعلنت عملاقة البحث أنها ستقدم في وقت لاحق من هذا العام إصدارًا جديدًا مع تحسينات في وحدة المعالجة المركزية ستجعل التطبيقات تبدأ بالعمل بشكل أسرع من السابق بنسبة 20.

ويعد التحديث، المقرر صدوره في الخريف، بعملية إقران مبسطة مع هاتف ذكي وأدوات تحكم أفضل لإدارة أوضاع وتدريبات الساعة المختلفة.

وبالإضافة إلى ذلك، يعمل على تحسين دعم (LTE)، بينما يجب أن تشهد الأجهزة القابلة للارتداء الجديدة العاملة بنظام (Wear OS) تحسينات في الأداء من خلال أنظمة (Snapdragon Wear 4100) و (Snapdragon Wear 4100 plus) من كوالكوم التي تم الإعلان عنها حديثًا.

ومن المقرر أن تطلق (Mobvoi)، الشركة المصنعة لأجهزة (TickWatch Pro)، جهاز (TicWatch Pro 3) مع (Wear OS) و (Snapdragon Wear 4100 plus) في وقت لاحق من هذا العام

وتدعي شركة كوالكوم أن الشريحتين الجديدتين توفران عمر بطارية أفضل بنسبة تصل إلى 25 في المئة، مع امتلاك شريحة (Snapdragon Wear 4100 plus) لمعالج يعمل دائمًا لدعم عرض الرسوم المتحركة الإضافية للخرائط ومعدل ضربات القلب والإشعارات واللمس والمزيد.

ويحتوي الإصدار التالي من نظام (Wear OS) على مؤقت لغسل اليدين كجزء من استجابة جوجل لفيروس كورونا المستجد، كما تبني عملاقة البحث واجهة جديدة للطقس مع تقلبات الساعة لتوقعات اليوم.

وقالت جوجل: تهدف الواجهة الجديدة لكي تكون القراءة أسهل أثناء التنقل، مع تحليل الطقس كل ساعة خلال اليوم لمساعدتك على التخطيط سابقًا وتقديم معلومات حول تنبيهات الطقس المهمة في منطقتك.

ويمكن لأولئك الذين يبحثون عن شيء آخر غير ساعة آبل الذكية (Apple Watch) توقع أجهزة (Wear OS) جديدة من شركات، مثل أوبو وشاومي.

وبالرغم من أن التحديثات ليست كبرى مثل تلك الموجودة في أندرويد 11، لكن تقول جوجل: إنها تحاول جلب أفضل ما في أندرويد 11 إلى الأجهزة القابلة للارتداء.

وأضافت “إصدار (Wear OS) الجديد يعتمد على أندرويد 11″، حيث لا يزال الإصدار الحالي من نظام التشغيل القابل للارتداء قائمًا على أندرويد 9.

كما وجهت جوجل كلامها إلى المطورين الذين يجب أن يجدوا أنه أصبح من الأسهل بناء تطبيقات (Android Wear) باستخدام أدوات تطوير أندرويد المألوفة، مثل (Android Studio) ولغة برمجة أندرويد الرسمية (Kotlin) ومكتبات برامج (Android Jetpack)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *