إنتل تؤجل خطة إطلاق معالجات 7 نانو متر حتى مطلع 2023

كشفت شركة إنتل خلال مؤتمر للمستثمرين أمس الجمعة عن تأجيل خطتها لإطلاق معالجات ضمن معمارية 7 نانو متر لستة شهور أخرى لتكون بذلك أعمال الشركة في هذه القطاع قد تأخرت عام كامل عن الموعد الأصلي المفترض.

وبالرغم من كفاءة معالجات الشركة الأخيرة إلا أن هذه الأخبار تعد سيئة للمستثمرين كونها تأتي عقب إعلان شركة آبل في مؤتمر المطورين عن خطتها اعتمادها معالجات خاصة بها في أجهزتها القادمة.

إنتل تؤجل خطة إطلاق معالجات 7 نانو متر حتى مطلع 2023

كما أن المنافسين  (AMD و NVIDIA) بدؤوا بالفعل بتطبيق تقنية تصنيع 7 نانو متر في بناء معالجات مركزية ورسومية أعلى كفاءة في حين لا تزال إنتل تسارع في اعتماد تقنية 10 نانو متر في تصنيع معالجاتها الأخيرة في خطوة تمهيدية منها للانتقال للجيل الجديد خلال عامين لمعمارية 7 نانو متر.

وبالحديث عن وقت محدد للحاق الشركة بالمنافسين في معماريات التصنيع تحدثت التقارير عن مدة تنفيذ تقع ما بين نهاية عام 2022 إلى بداية 2023 لكن بكل تأكيد هذا لا يعد موعدًا قطعًا في ظل التطورات اليومية الحاصلة في السوق التقني والتحالفات والشراكات التي قد تبرمها إنتل خلال القترة القادمة في سبيل اللحاق بركب المنافسة بقوة.

والجدير بالذكر أن شركة إنتل قد أعلنت الأسبوع الماضي عن موعد مؤتمرها المزمع عقده افتراضيًا في سبتمبر القادم بخطتها الكشف عن ” شيء كبير “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *